ناخبون أردنيون يريدون نواباً "يتقون الله ولا ينكرون المعروف"

ناخبون أردنيون يريدون نواباً "يتقون الله ولا ينكرون المعروف"
Published: 7 November 2010 - 7:02 a.m.
By: Saleem Stas
رأى رئيس ديوان التشريع والرأي في الأردن غالب الزعبي أن هناك أجندة مثقلة وكبيرة تنتظر مجلس النواب القادم، وقال في حديث متلفز الجمعة أنه حال إنعقاد الدورة الجديدة سترسل الحكومة إلى البرلمان كل التشريعات والقوانين التي صدرت مؤقتة منذ وقت حل مجلس مجلس النواب السابق إلى اليوم وعددها 47 قانوناً مؤقتاً.
 
وحل العاهل الأردني الملك عبدالله الثاني مجلس النواب السابق في الرابع والعشرين من تشرين الثاني الماضي بعد ان أتم نصف مدته المؤلفة من أربعة أعوام بعد الانتخابات التي جرت في نوفمبر تشرين الثاني 2007.
 
وتعرض أعضاء مجلس النواب المنحل لإنتقادات متزايدة في الصحافة اتهمت المجلس بـ"عدم الجدية"، لافتة إلى شبهات بالفساد وتقديم المصالح الشخصية على المصلحة العامة وتطاول بعض الأعضاء على الوزراء واتهامهم بالفساد علنا بدون أي دلائل او إثباتات.
 
ويتساءل الناخبون الأردنيون عن شكل مجلس  النواب القادم؟، ويرى البعض أن من أهم صفات النائب هو النائب الذي يستطيع ايصال هموم المواطن وايصال صوته الى المسولين بكل أمانه وأن يكون نائب وطن وأن يدافع عن حقوق المواطن وأن يتصدى إلى أي قانون يتعارض مع مصلحه المواطن والوطن.
 
في حين يقول المواطن علي محمد الشناق: "نريد نائباً قادراً على وضع الخطط وإعداد دراسات لتخفيف نسبة البطالة في البلد والقضاء عليها لحماية المجتمع من أمراضها الإجتماعية، ونريد نائباً يضع خططاً وحلول ودراسات للقضاء على الفساد بكل أشكاله ولا نريد نائب يُحمّل الحكومه الاخطاء ويجعلها شماعة يعلق عليها ما أراد، نريد نائباً يقف مع الحكومة من أجل حل المشكلات التي تواجه المجتمع الأردني وليس للمعارضة فقط".
 
ويقول المواطن رامي رافع الحرفوشي: "ما نريده من النائب أن يكون نائب لوطن وليس نائب خدمات أو نائب عشيرة معينة أو منطقة معينة وأن يكون لديه إلماماً قانونياً و سياسياً".
 
في حين تقول مواطنة أردنية تدعى جيهان: "نريد نائباً لا ينكر المعروف"، أما أنس القيام فيقول: "نريد نائباً صادق القول والفعل وليس نائب شعارات وعشائر".
 
ويجزم الدكتور خالد المجالي بقوله: "نريد نائباً يتقي الله في نفسه وفي ناخبيه وفي مصلحة الوطن، نائباً يرتقي بالكرسي لا يرتقي به الكرسي، يزداد تواضعاً بالكرسي لا يتعنجه به على ناخبيه، نريد نائباً ينوب عن المواطن في الوطن نائباً يصدع بالحق لا يخشى في الله لومة لائم".

Click here to add your comment

Please add your comment below
Name
Country
Email
Your email address will not be published
Captcha